الرقية الشرعية مكتوبة ابن باز

فى هذا المقال نقدم لكم ما قالة الشيخ عبد العزيز بن باز عن الرقية الشرعية وأحكامها وطريقة الرقية الشرعية حيث سألة طلابة عن الرقية الشرعية وقد فصل فيها تفصيلا سنوضحة في المقال .

الشيخ عبد العزيز ابن باز هو من الشيوخ الفقهاء المتاخرين فقد ولد في الرياض بالمملكة العربية السعودية في يوم 22 نوفمبر عام 1912 ميلادية الموافق الثاني عشر من شهر ذى الحجة عام 1330 هجرية وهو قاضي وفقية ولة العديد من المؤلفات وتوفي في يوم 27 محرم عام 1420 هجرية الموافق 13 مايو عام 1999 ميلادية .


الرقية الشرعية مكتوبة ابن باز

حين سأل الشيخ ابن باز عن الرقية الشرعية اجاب أن الرقية الشرعية تنفع ضد السحر والحسد والعين التي يصاب بها الانسان من السحرة والحساد وغيرهم وماهم بضارين بة من أحد إلا بإذن الله وأجاب أن الرقية الشرعية تكون كالآتي :

بأن ينفث على صدر المسحور أو أي من أعضاء جسده ثم يقرأ عليه:

  • سورة الفاتحة.
  • آية الكرسي.
  • سورة الإخلاص وسورة الفلق وسورة الناس ثلاث مرات.
  • سورة الكافرون.
  • ويقرأ من سورة الأعراف قول الله تعالى:”وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى أَنْ أَلْقِ عَصَاكَ فَإِذَا هِيَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ ۝ فَوَقَعَ الْحَقُّ وَبَطَلَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ۝ فَغُلِبُوا هُنَالِكَ وَانقَلَبُوا صَاغِرِينَ“.
  • يقرأ من سورة طه قول الله تعالى :”قَالُوا يَا مُوسَى إِمَّا أَنْ تُلْقِيَ وَإِمَّا أَنْ نَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَلْقَى ۝ قَالَ بَلْ أَلْقُوا فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِنْ سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تَسْعَى ۝ فَأَوْجَسَ فِي نَفْسِهِ خِيفَةً مُوسَى ۝ قُلْنَا لا تَخَفْ إِنَّكَ أَنْتَ الأَعْلَى ۝ وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ وَلا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى”.
  • يقرأ من سورة يونس قول الله تعالى:”وَقَالَ فِرْعَوْنُ ائْتُونِي بِكُلِّ سَاحِرٍ عَلِيمٍ ۝ فَلَمَّا جَاءَ السَّحَرَةُ قَالَ لَهُمْ مُوسَى أَلْقُوا مَا أَنْتُمْ مُلْقُونَ ۝ فَلَمَّا أَلْقَوْا قَالَ مُوسَى مَا جِئْتُمْ بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللَّهَ سَيُبْطِلُهُ إِنَّ اللَّهَ لا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ ۝ وَيُحِقُّ اللَّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ”.

الرقية الشرعية ابن باز MP3


آيات الرقية الشرعية علي الماء ابن باز وطريقتها

وقد سأل الشيخ في أحد المرات عن الرقية الشرعية في الماء وحكمها وطريقتها أجاب الشيخ عبد العزيز بن باز بما يلي :

لا حرج في الرقية في الماء، ثم يشرب مثل المريض، أو يغتسل به، كل هذا لا بأس به، الرقية تكون على المريض بالنفث عليه، وتكون في ماء يشربه المريض، أو يتروش به، كل هذا لا بأس به، وقد ثبت عن النبي ﷺ أنه: رقى لثابت بن قيس بن شماس في ماء، ثم صبه عليه. فإذا رقى الإنسان أخاه في ماء، ثم شرب منه، أو صبه عليه يرجى فيه العافية والشفاء، وإذا قرأ لنفسه على العضو المريض، يده، أو رجله، أو صدره، ونفث عليه، ودعا له بالشفاء؛ فهذا كله حسن.

  ويمكنكم قراءة الرقية الشرعية مكتوبة كاملة من خلال الرابط التالي : الرقية الشرعية مكتوبة




وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-